الرئيسية | تفعيل الاشتراك | استعادة كلمة المرور | العاب طرب

العودة   طرب - منتديات طرب > منتديات الرياضة > قسم الرياضة العامة المختلفة
التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

قسم الرياضة العامة المختلفة يحتوي على جميع انواع الرياضة بكافة المجالات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 04-09-2010, 04:01 AM

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥

 
♥Đįмǒ♥
عضو بارز
 
               
بيانات العضو





 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt



Z20480739 تاريخ وأهمية السباحة

السباحة -- تاريخ , وماهية


السباحة NATATION قبل السباحة كان العوم الذي وجد بوجود الحياة، فقد فطر الله الكثير من المخلوقات على العوم، واستطاع الإنسان العوم منذ وجد على ضفاف الأنهار والبحيرات والبحار، ولقد مارسه الإنسان ثم مارس السباحة كضرورة دفاعية أو هجومية في تصديه للأخطار المحدقة به. وعليه فالسباحة قديمة قدم التاريخ نفسه، مارسها الفراعنة القدماء، تدل على ذلك الآثار الفرعونية الموجودة في متحف اللوفر في باريس، والتي يمثل بعضها المصريين القدماء وهم يسبحون في نهر النيل، وتدل ملحمة الإلياذة لهوميروس أن الإغريق عرفوا السباحة واستعملوها في معاركهم الحربية، وفي المجتمع الإسبارطي، كانت السباحة مادة إجبارية يتعلمها كل طفل وفيها شاع نعت الرجل الجاهل للرجل الذي لا يعرف القراءة والسباحة، أما الرومان فكانوا يدربون جيوشهم على اجتياز الأنهار مع كامل المعدات الحربية سباحة ولقد مارست (أكروبين) والدة الإمبراطور الروماني (نيرون) السباحة مدة أربعين سنة لعدة أميال يوميا.

أما ملك فرنسا شارلمان فقد بنى حوضا للسباحة يتسنى له ممارسة هذا النوع من الرياضة، وتابعه لويس الرابع عشر الذي كان يقيم مباريات السباحة في نهر السين ويشترك فيها شخصيا.
وكان ظهور الكتاب الأول عن السباحة عام 1538 (الغطاس) دليلا مهما على زيادة اهتمام الناس بهذه الرياضة التي استمرت في التطور والانتشار، حتى ظهر كتاب (جونفروست) سنة 1816 عن سباحة الصدر، وكان المؤلف مدرسا للسباحة فشرح مبادئ سباحة الصدر بشكل علمي.
بعد ذلك تم العام 1693 تنظيم أول لقاء دولي في السباحة جرى في اليابان على عهد الأمبراطور غو-يوزي, وتبع ذلك وضع كتاب جديد “فن السباحة” العام 1896 لكاتبه الفرنسي ميلشيسيدك تيفينو شارحاً فيه طريقة سباحة الصدر, شكل بدائي عما نعرفه اليوم, وقد ترجم هذا الكتاب للإنكليزية وظل مرجعا أساسيا لعدة سنوات تلت. وقرأه حينها بنجامين فرانكلين أحد مؤسسي الولايات المتحدة الأميركية.
العام 1708 تم تأسيس أول جمعية متخصصة بالإنقاذ في الصين “جمعية شينكيانغ لإنقاذ الحياة” وتوالى بعد ذلك وضع الكتب المعنية بشؤون السباحة في ألمانيا والدنمارك وبريطانيا. وتم العام 1796 تأسيس نادي سويدي للسباحة ما زال موجوداً إلى اليوم “أبسالا سيمسالسكاب” في منطقة أبسالا.
أما السباحة كمفهوم رياضي فلم تعرف ظهوراً واسعاً إلا في بدايات القرن التاسع عشر, فالعام 1837 أُنشئت المنظمة الوطنية البريطانية للسباحة وأخذت تنظم منافسات ومسابقات. وفي ذلك الوقت استخدم معظم السباحون تقنية شبيهة جداً بسباحة الصدر.
العام 1840 أقيمت مسابقة في بريطانيا شارك فيها سباحون من البلد المضيف الذي كانوا يعتمدون تقنية الصدر وآخرون من الولايات المتحدة الأميركية اعتمدوا تقنية الكرول, وقد فاز الأميركيون بسهولة كون سباحة الكرول أسرع من الصدر. ودائما بتقنيات مختلفة عما هو اليوم.
وقد ظل البريطانيون على تقنية سباحة الصدر حتى العام 1870 حين سافر مدرب السباحة البريطاني أرثور إلى الولايات المتحدة, حيث تعرف عن كثب على طريقة سباحة الكرول المنتشرة بين المواطنين, وكانت تعرف باسم ترادجين. وكانت عبارة عن ضربات متتالية للذراعين من فوق الرأس مع التفاف للجسم في كل مرة من جنب إلى آخر.
أولى الأحواض المغلقة شيدت العام 1862 في إنكلترا, والعام 1879 بنى الملك الألماني لودفينغ الثاني في قصره ليندهورف أول حوض من نوعه مضاء ويتم تسخين ماءه كهربائياً.
أخذت السباحة تأخذ أكثر الطابع التنظيمي مع تأسيس الاتحاد الدولي للعبة في التاسع عشر من تموز/يوليو العام 1908 في فندق مانشستر وذلك بعد نهاية ألعاب لندن الأولمبية في العام نفسه, والدول المؤسسة هي بلجيكا, بريطانيا, الدنمارك, فرنسا, ألمانيا, المجر, والسويد. يرأس الاتحاد اليوم الجزائري مصطفى العرفاوي حتى العام 2009.
أما التطور السريع للسباحة وحركاتها، فقد بدأ عندما انتقلت السباحة من البحار والأنهار إلى أحواض السباحة وتكونت لها الجمعيات والأندية فظهرت الجمعية الأهلية للسباحة في لندن عام 1837، وتحولت إلى أول اتحاد للسباحة خاص بالهواة في إنكلترا عام 1896. أما الاتحاد الدولي للسباحة، فتأخر ظهوره حتى سنة 1908.


تطور وانتشار السباحة :


بدأت سباحة الصدر بالانتشار ابتداء من العام 1840، وأقيمت مسابقتها الأولى عام 1844 التي فاز بمعظم سباقاتها أحد الهنود الحمر. ثم ظهرت سباحة الجنب مع ظهور الذراع خارج الماء عام 1855.

أما سباحة الزحف على البطن، فإنها ترتبط ارتباطا وثيقا باسم عائلة (كافيل) Fredrick Cafill الذي حاول عبور المانش مع زميله الإنكليزي الكابتن (ويب) ولكنه لم ينجح، فسافر إلى أستراليا، وعمل مدرسا للسباحة فاشترك أحد أبنائه (ريتشارد كافيل) في المسابقات التي أجريت عام 1902 في لندن. وفي عام 1903 سافر (كافيل) إلى أميركا، وعمل مدربا في سان فرنسيسكو ومنها انتشرت طريقة سباحة الزحف على البطن وأشهر أبطالها في ذلك الزمن (جوني ويسملر) وفي عام 1932 برز اليابانيون هذا النوع من السباحة وبرعوا فيه ثم انتشرت هذه الطريقة في كل أنحاء العالم وأخذت بها معظم الدول ولا زالت إحدى أهم طرق السباحة وأسرعها.

في عام 1948 ظهرت سباحة الفراشة أو الدولفين، أما سباحة الظهر، فقد تطورت كثيرا منذ نشأتها بعد الحرب العالمية الأولى سنة 1917 فقد كانت حركاتها تؤدي مثل حركات سباحة الصدر، فتطورت وأصبحت ضربات الأيدي مثل ضربات (الكرول) سباحة الزحف على البطن، مع ضربات الأرجل.


والجدير بالذكر أن السباقات الطويلة في السباحة، سبقت السباقات القصيرة تاريخيا، وأهم سباق قديم كان سباق المانش، وهذه السباقات تختلف عن السباقات القصيرة ليس في المسافة فحسب وإنما بطرق التدريب والتنفيذ، ولهذا النوع من السباحة تنظيماته وقانونه وطرقه التحكيمية الخاصة، أما سباقاته فتقام في البحار والأنهار والبحيرات ولها خط سير محدد، وأشهر هذه السباقات هي:
1. سباق المانش (فرنسا – إنكلترا) مسافته 33 كلم.
2. سباق كابري – نابولي (إيطاليا) مسافته 30 كلم.
3. سباق النيل الدولي (حلوان – القاهرة) مصر مسافته 57 كلم.
4. سباق أو نتاريو (كندا) مسافته 45 كلم.

نبذة أولمبية

دخلت السباحة الجدول الأولمبي منذ الدورة الأولى في أثينا 1896 ومنذ ذلك الحين تم اعتمادها في جميع الدورات, ولم يكن مسموحاً للنساء المشاركة, وقد سجل أول حضور نسائي في أولمبياد 1912 ولم يغب من وقتها. وتعتبر السباحة إلى جانب ألعاب القوى أكثر الرياضات شعبية في الأولمبياد ودائماً ما تشهد إقبالاً كبيراً كما أنها تضم أكبر عدد من المسابقات بين سائر الألعاب.
اقتصر برنامج الدورة الأولى على السباحات الحرة وكانت هنالك مسافات ومسابقات مختلفة لم تعد موجودة مثل 500م حرة و1200م حرة العام 1896, وسباحة تحت الماء وسباحة الحواجز العام 1900 وغيرها, وتباعاً دخلت سباحات أخرى وتقنيات جديدة, فاعتمدت سباحة الصدر والظهر منذ الدورة الثالثة 1904 التي تم فيها قياس المسافات بالياردة وليس المتر, وتلك كانت المرة الوحيدة المماثلة في التاريخ الأولمبي الحديث.
لم تكن المنافسات في البداية تجري في أحواض محددة المقاييس كما اليوم, فمنافسات الدورة الأولى 1896 جرت في مياه البحر الأبيض الأبيض المتوسط, والثانية 1900 في نهر السين الفرنسي, والثالثة 1904 في بحيرة اصطناعية, أما العام 1908 فتم بناء حوض بطول 100م في وسط ستاد ألعاب القوى الرئيسي, وقد شهدت دورة استوكهولم 1912 اعتماد التوقيت الالكتروني.
أول حوض بطول 50 متراً اعتمد في دورة 1924, وقد كان آنذاك السباحون ينطلقون من حافة الحوض, إذ لم يكن هنالك قاعدة خاصة للانطلاق, وقد سجل اعتماد قواعد الانطلاق منذ دورة برلين 1936.
العام 1940 توصل سباحو الصدر إلى أن رفع اليدين فوق الرأس معاً أثناء السباحة يزيد من سرعتهم, لكن تلك التقنية منعت فيما بعد وباتت من تقنيات سباحة الفراشة التي دخلت الجدول الأولمبي العام 1952.
تواصلت التطورات في رياضة السباحة وشهد العام 1950 إدخال الدوران بشكله الحالي, أما النظارات المائية فسجل أول سماح لها العام 1976 في مونتريال كندا.
تعتبر مسابقات الرجال والسيدات متشابهة في الدورات الأولمبية باستثناء سباحة المسافة الطويلة في الحرة, فالسيدات تسبحن مسافة الـ800م, بينما يسبح الرجال مسافة الـ1500م.
وعلى صعيد المستويات تأتي الولايات المتحدة الأميركية في المقدمة لكنها ليست وحيدة فدول أستراليا وروسيا وهولندا وفرنسا وكذلك الصين واليابان تملك مستويات متقدمة. أما بالنسبة للمشاركات فالنمسا هي الدولة الوحيدة التي شاركت في منافسات السباحة في جميع الدورات الأولمبية الحديثة, فيما غابت الولايات المتحدة دورة واحدة العام 1980 بسبب المقاطعة السياسية.
البرنامج الأولمبي

رجال
100م صدر, 100م ظهر, 100م حرة, 100م فراشة, 1500م حرة, 200م ظهر, 200م صدر, 200م حرة, 200م فراشة, 200م متنوع, 400م حرة, 400م متنوع, 4×100م حرة, 4×100م متنوع, 4×200م حرة, 50م حرة, ماراتون 10 كلم.
سيدات
أما مسابقات السيدات فهي نفسها باستثناء المسافة الطويلة, فيسبحون 800م حرة عوضاً عن الـ1500م حرة, علماً أن الماراتون يدخل ضمن برنامج السيدات أيضاً وبنفس المسافة.

 

 

التوقيع



التعديل الأخير تم بواسطة ♥Đįмǒ♥ ; 04-09-2010 الساعة 05:25 AM
رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 04:20 AM   رقم المشاركة : [2]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

أنــــواع الــــســـبــــاحة


ســـبــاحــة الــصـــدر
ســبــاحــة الــظـهــر
ســبــاحــة الــفــراشــة
الــسـبــاحــة الــحــرة


كــيـــفــيــة الــســـبــاحـــة

سباحه الصدر


في سباحة الصدر يقوم السباح بوضع جسمه على الصدر،
والكتففان يكونان على خط واحد مع سطح ماء الحوض.
يجب على السباح إظهار جزء من رأسه فوق الماء،ويخرج فمه تارة للتنفس،
إلا أنه بالإمكان عدم القيام بذلك في بداية السباق وكذلك أثناء الدوران.
سباقات السباحة على الصدر هي: 100 م، و 200 م، و 50 م.

سباحة الظهر



في سباحة الظهر يقوم السباح بالاندفاع من الحائط عند البداية وكذلك أثناء الدوران،
ويقوم بالسباحة على الظهر طوال السباق.
سباقات السباحة على الظهر هي: 100 م، و 200 م، و 50 م . وهناك انواع

سباحة الفراشة


في سباحة الفراشة يقوم السباح بتحريك كلتي ذراعيه إلى الأمام وفوق الماء
، ومن ثم يدفعهما إلى الخلف معاً ويعيد الحركة بشكل متواصل
سباقات سباحة الفراشة هي: 100 م، و 200 م، و 50 م.
سباحه الفراشه عموما تحتاج الي عضلات وسط خاصه وباقي العضلات عامه

السباحة الحرة


في السباحة الحرة يقوم السباح بتأدية الأسلوب الذي يريد القيام به.
ولكن في سباقات التتابع والفردي المتنوعة يجب على السباح
أن يؤدي أسلوباً مختلفاً عن أساليب سباحة الصدر والظهر والفراشة.

حوض السباحة:

تختلف احواض السباحة وذلك لاختلاف استخداماتها.. فهناك مايستخدم للتدريب للمبتدئين ويكون طوله من 20 الى 25 متر.. وعرضه من 8 الى 10 امتار.



وهناك حوض السباحة الدولي واللذي تقام فيه السباقات الرسمية ويكون طوله 50 م، وعرضه 21 م، وعمقه 1.80 م.



السباقات وانواعها:

أولا: السباقات الفردية:

1- سباقات السباحة على الصدر وهي: 100 م، و 200 م، و 50 م.
2- سباقات السباحة على الظهر وهي: 100 م، و 200 م، و 50 م.
3- سباقات سباحة الفراشة وهي: 100 م، و 200 م، و 50 م.
4- سباقات السباحة الحرة هوي: 50م,100م,200م,400م,800م,1000م,1500م.

ثانيا: سباقات التنوع:

1- التتابع المتنوع: في سباقات التتابع المتنوع تتبارى فرق مكونة من 4 لاعبين، يقوم كل واحد منهم بالسباحة لمسافة 100 م.
2- الفردي المتنوع: في سباقات الفردي المتنوع يقوم السباح بالسباحة إما لمسافة 200 م أو 400 م. في سباقات 200 م متنوع يستخدم السباح في كل 50 متراً أسلوباً مختلفاً (الفراشة، الظهر، الصدر، الحر)، أما في سباقات 400 م متنوع، يغير السباح الأسلوب في كل 100

وقوف السباحين
وقوف السباحين في الحارات لا يكون عشوائيا بل وفقا للأرقام الزمنية التي يسجلونها, فصاحب أسرع زمن يقف في الحارة رقم 4, والثاني في الحارة 5, والثالث في الحارة 3, والرابع في الحارة 6, والخامس في الحارة 2, والسادس في الحارة 7, والسابع في الحارة 1, والثامن في الحارة 8.
متفرقات قانونية
*في جميع السباقات يجب على السباح لمس الحائط بأي جزء من جسمه, أي مع كل اجتياز كامل لطول الحوض, وعند النهاية, علماً أن لمس الحائط بيد واحدة يكفي لحظة الوصول.
*جميع أنواع ألبسة السباحة مسموحة, فيحق للسباح ارتداء لباس يغطي كامل جسمه على سبيل المثال.
*أي سبّاح يقوم بانطلاق خاطئ يستبعد مباشرة دون أي فرصة أخرى.
*يجب على السباح أن يبقى في نفس الحارة من بداية السباق وحتى نهايته.
*في سباحات البدل يمنع على السباح الذي ينتظر دوره للانطلاق, القفز في الماء قبل أن يلمس زميله حائط الحوض بأي جزء من جسمه, غير ذلك تلغى نتيجة الفريق.

منصات البداية :


ارتفاع المنصة فوق سطح الماء من نصف متر إلى ثلاثة أرباع المتر وطولها (58 سنتم) وعرضها (50 سنتم) كحد أدنى. ترقم كل منصة من منصات الابتداء من جوانبها الأربعة، أما المسافة التي تفصل المسبح عن مسبح الغطس فيجب أن تكون خمسة أمتار على الأقل.


هيئة التحكيم :


تتألف هيئة التحكيم من:
حكم - رئيس القضاة - رئيس الميقاتيين - مراقب الدوران لكل حارة قضاة الأداء - آذن بالبدء - ميقاتيون لكل حارة - ثلاثة قضاة خط نهاية لكل حارة.

أقسام السباحة


1 السباحة الترويحية Recreational swimming
ان رياضة السباحة تعتبر احد الانشطة الترويحية الهامة والتى تستطيع ان تضفى لونا بهيجا على الحياة بعد عناء العمل للتحرير من الضغوط والتوتر الذى يصاحب روتينية الحياة اليومية فضحك والسعادة والمرح صفات واضحة على وجوة الاشخاص عند ممارستهم للسباحة .

2 السباحة التنافسية Competitive swimming
تمارس السباحة التنافسية وفقا لقوانين وقواعد محددة ومعروفة ينظمها الاتحاد الدولى للسباحة وتتطلب لسباحة التنافسية ان يبذل الشخص اقصى امكانياتة واستعداداتة البدنية والنفسية والعقلية لمحاولة تسجيل اقل زمن ممكن للمسابقات المقررة وفى سبيل ذلك فان السباح يخضع عادة لبرنامج تدريبى مقنن يتطلب بذل الكثير من الوقت والجهد ويتطلب كذلك نمط حياة يومى من التغذية والنوم والنواحى الصحية . وتشتمل مسابقات السباحة التنافسية الاولمبية

1_مسايقات السباحة الحرة (100و200و400و1500) لرجال (800) للسيدات.
2_ سابقات سباحة الزحف على الظهر (100 و 200 متر ).
3_ مسابقات سباحة الصدر ( 100 و200متر).
4_مسابقات سباحة الفراشة ( 100 و 200 متر).
5_مسابقات الفردى المتنوع ( 200 و 400 متر).
6_مسابقات التتابع الحرة( 4×100 متر) للرجال والسيدات و ( 4×200 متر للرجال فقط).
7_مسابقات التتابع المتنوع ( 4 × 100 متر).
ويحدد قانون السباحة تنظيم سباق الفردى المتنوع بحيث يبدا المتسابق بسباحة الفراشة ثم سباحة الظهر ثم سباحة الصدر واخيرا سباحة الزحف على البطن . وكذلك سباق التتابع المتنوع حيث يبدا المتسابق بسباحة الظهر ثم سباحة الصدر ثم سباحة الفراشه واخيرا سباحة الزحف على البطن.

3 السباحة ذوى الاحتياجات الخاصة handcapped swimming
منذ زمن بعيد ورياضة السباحة قد استخدمت كوظيفة علاجية وتتزايد اهميتها يوما بعد يوم حتى اصبح برنامج السباحة جزءا هاما من برنامج العلاج لكثير من الحلات المعوقين فيكاد يجمع الخبراء على ان رياضة السباحة تحتل المرتبة الاولى من حيث قيمتها العلاجية مقارنة بالانشطة الرياضية الاخرى.

4 السباحة الايقاعية (التوقيتية) rythmic synchornzed swimming
تعرف السباحة الايقاعية او التوقيتية بانها نشاط مائى يمارسة الفتيات دون الرجال وتشمل على الطرق الفنية المائية او الحركات التى تنظم وتخطط الاداء الاداء الجماعى فى تناسق مع المصاحبة الموسيقية المختارة ويعتبر هذا اللون من الانشطة الخلاقة حيث تصمم الحركات المطلوبة على اساس الموسيقى المصاحب المختارة حيث يقوم المختص بالاستماع وتحليل الموسيقى المصاحبة ثم يختار الطرق الفنية المناسبة من انواع السباحة او حركات الاكروبات المائية والتى تعبر عن الموسيقى ثم يبدا تنظيم ممارسة هذه الحركات اولا كنمرينات ارضية ثم بعد ذالك فى جزء الضحل واخيرا فى الجزء العميق من الماء.

5 السباحة التعليمية learning swimming
تتضمن السباحة التعليمية اكساب الفرد مهارات وطرق السباحة المختلفة بداء بالمهارت الاساسية مثل مهارات الثقة مع الماء ومهارات الطفو ومهارات الانزلاق ومهارة الوقوف فى الماء ومهارات السباحة الاربع ( الزحف على البطن والظهر وسباحة الصدر وسباحة الفراشة ) ذلك فى اطار تحقيق مبداين هامبن هما الترويح وتحقيق الامن والسلامة.
 

التوقيع



التعديل الأخير تم بواسطة ♥Đįмǒ♥ ; 04-09-2010 الساعة 02:51 PM
  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 04:37 AM   رقم المشاركة : [3]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

ادوات السباحه :

مايو
غطاء الرئس
النظاره

سداده الاذنين


لكن فى بدايه التعليم للسباحه يستخدم الاطفال اشياء اخرى مثل :
ثقالات
لوح طفو
زعانف
بالاضافه الى ما ذكرناه سابقا

انواع التدريبات للسباحين :

التدريب الفترى
Interval Training
يعرف(كينث دوهيرتى) التدريب الفترى فى كتابه(التدريب الحديث للجري) فيصف هذا النوع من التدريب بأنه نظام لتكرار الجهد لمسافة معينة بسرعة زمنية مع فترات استشفاء اقل نشاطا وليس هناك شكلا معينا للراحة عن كونها تتميز بأنها اقل نشاطا(المشي أو الجري الخفيف...الخ) وهذا يساعد على تدريب عضلة القلب.

ويوضح (راويل موليت) ان العوامل التي تسهم فى تصميم البرنامج التدريبي تنقسم إلى خمسة عوامل على النحو التالي:
1. المسافة
2. الزمن
3. التكرارات
4. مدة فترة استعادة الشفاء
5. العمل أثناء فترة الراحة.
ويرى (سيسل كولوين) ان هناك أنواع مختلفة من التدريب الفترى يتنوع باستخدام معدلات مختلفة بين العمل والراحة وفيما يلي أربع طرق للتدريب الفترى:
1. تدريب السرعة Sprint Training
2. التدريب التكراري Repetition Training
3. التدريب الفترى البطئ Slow Interval Training
4. التدريب الفترى السريع Fast Interval Training

1. تدريب السرعة
وتؤدى فيه مسافات قصيرة مع سرعة قصوى(25م/50م/100م مع التكرار).
مثال: سباحة 4x50 على 5 دقائق راحة
8x25 على 3 دقائق راحة
4x100 على 10 دقائق راحة.

2. التدريب التكراري
وتؤدى فيه مسافات اقصر من مسافات السباق المقررة وبسرعة أكثر وهذا النوع يستخدم لتحقيق سرعة أكثر لمسافة السباق وفيه يعود معدل نبض القلب إلى 100 نبضة أو اقل.
مثال: سباح أفضل رقم له فى 200 هو 2.12 ق وبذلك يعنى ان متوسط كل 100م على 1.05 مع فترة راحة 5 دقائق اى الفترة التي تمكن القلب من العودة إلى 100 نبضة أو اقل.
وكمثال لعناصر التدريب التكراري:
• سباحة 8x50 3دقائق راحة
• 8x100 5 دقائق راحة
• 5x150 5 – 10 دقائق راحة
• 4x400 5 – 10 دقائق راحة.

3. التدريب الفترى البطئ
ويستخدم السباح فى هذه الطريقة فترات راحة أكثر من فترة أداء السباحة ومعدل النبض بعد كل سباحة يكون من 165 – 180 نبضة/ق ويجب ان يعود النبض إلى معدل 150 – 160 نبضة/ق تقريبا قبل بداية السباحة التالية.

مثال:
• سباحة 30x50م 10/15/20 أو 30ث راحة
• سباحة15x100م 10/15/20 أو 30ث راحة
• سباحة 8x200م 10/15/20 أو 30ث راحة
• سباحة 8x400م 15/20/30 أو 60ث راحة
• سباحة 4x800م 1/3ق راحة

4. التدريب الفترى السريع
يهدف إلى التركيز على أداء سرعة أكثر ولا يأخذ السباح راحة كاملة ولكن ينال راحة تزيد عن التدريب الفترى البطئ ويكون معدل النبض بعد كل مسافة فى التدريب الفترى السريع من 165 - 180ن/ق ويعود القلب إلى معدل 120 – 140 ن/ق قبل ان يبدأ المسافة التالية....مثال:
• سباحة 30x50 30/60ث راحة
• 15x100 30/120ث راحة
• 8x200 30/120ث راحة
• 8x400 1/3ق
• 4x800 3/5ق.
أهم فوائد التدريب الفترى
1. ينمى الإحساس بالسرعة وتحديد الوقت
2. تحسين تحمل القوة
3. تدرب السباح على تحقيق الأرقام تحت ضغط حمل التدريب
4. تنمى للسباح التكنيك الجيد لطرق السباحة
5. تتيح للمدرب الوقت الكافي للتدريب
6. زيادة كفاءة الأجهزة الحيوية للجسم فى مقاومة التعب.



التدريب التكراري
يوضح كونسلمان ان التدريب التكراري هو التكرار لمسافات اقل وأسرع من مسافة السباق بحيث تكون فترة الراحة طويلة بالقدر الذي يسمح باستعادة الشفاء للقلب والجهاز التنفسي.
وعلى ذلك فان التدريب التكراري هو الذي يؤدى فيه السباح حلقات من فترات التمرين بسرعة قصوى او تقترب من القصوى مع فترات راحة طويلة حتى يصل اللاعب إلى استعادة الشفاء من التعب السابق.
والتدريب التكراري فى جوهرة يعتبر احد طرق التدريب التي تعتمد على زيادة شدة الحمل ولا يجب الإفراط فى زيادة شدة حمل كل وحدة تدريبية فهذا لا يؤدى إلى التكيف ولكن يؤدى إلى حدوث الحمل الزائد وبالتالي الإجهاد.
ولكن يستخدم التدريب التكراري بعمل السباح لمسافات متوسطة تمتاز بالسرعة الشديدة بينما استخدام التدريب الفترى يكيف جسم السباح للسباحة بمعدل معتدل من السرعة لفترات أطول من الزمن.
وانه الأفضل ان يستخدم طريقتا التدريب الفترى والتكراري والجدول التالي يتضمن أهم الاختلافات بين نوعى التدريب الفترى والتكراري.
تدريب تنويع السرعة
يتكون تدريب تنويع السرعة من السباحة الطويلة نسبيا مثل سباحة كيلو متر أو أكثر سباحة مستمرة مع استخدام سرعات متنوعة أثناء السباحة ويمكن استخدام هذه الطريقة فى شكل مبسط وذلك بسباحة مسافة محددة بسرعة بطيئة نسبيا لأغلب المسافة يتخللها بعض السرعات كما يمكن استخدام هذه الطريقة فى شكل منظم على نحو أكثر تعقيدا فى جرعة التدريب كما فى المثال التالي:
1. السباحة بسرعة متوسطة لمدة خمس دقائق ثم سباحة 400م بسرعة مرتفعة.
2. السباحة بسرعة متوسطة ومنتظمة لمدة خمس دقائق أو أكثر ثم السباحة بأقصى سرعة لمسافة 50م.
3. استمرار التدريب على النحو السابق لمدة ساعة حتى يمكن سباحة 4x400 و 4x50م

تدريب المسافة الزائدة
)أكثر من مسافة السباق(
كما يتضح من عنوانها فان هذه الطريقة من طرق التدريب فى السباحة التي تعتمد على تدريب السباح على مسافات تزيد عن مسافة السباق التي يشترك فيها وذلك بمعدل سرعة أبطأ من التي يستخدمها فى السباق الفعلي.
فعلى سبيل المثال السباح الذي يعتزم التدريب لمسابقة 200م يؤدى سباحة مستمرة 1500م أو عندما يؤدى مجموعات من السباحة فانه يؤدى 4x400م.
وليس من الضروري ان السباح يؤدى هذه المسافات بسرعة بطيئة دائما ولكن يمكن ان يسبح المسافة محاولا بذل أقصى مجهود أو محاولة تسجيل رقم وعندئذ فان هذه الطريقة من طرق التدريب تحقق الميزات التالية:
• تحسين التحمل.
• زيادة فاعلية الشعيرات الدموية فى العضلات.
• تسمح للسباح ان ينظم سرعته ولكن أبطأ من سرعة السباق.
• تنمية الثقة لدى السباح.
ويفضل استخدام طريقة التدريب لأكثر من مسافة السباق فى بداية الموسم التدريبي كما هو الحال بالنسبة لطريقة تدريب تنويع السرعة ثم يقل استخدامها تدريجيا مع تقدم الموسم.
التدريب مع قلة الأكسجين
Hypocic Training
تعتمد هذه الطريقة من طرق التدريب فى السباحة على أداء السباح لمسافة معينة مع نقص كمية الأكسجين المتاحة له وحيث ان كمية الأكسجين المتاح للدم والعضلات يكون غير كاف عندئذ لمقابلة متطلبات الطاقة فانه يحدث تحسنا للمقدرة الهوائية فضلا عن بعض التغيرات الفسيولوجية المرغوبة مثل زيادة عدد الميتاكوندريا بالإضافة إلى الزيادة فى كمية الجليكوجين المخزون فى العضلات والإنزيمات النشطة لتخليق الادينوزين ثلاثي الفوسفات وتجعل السباح يأخذ هوائا أكثر عند اخذ الشهيق.
ولقد توصل كلا من ( عصام حلمي، وأبو العلا عبد الفتاح ) إلى استخلاصات هامة عن اثر طريقة التدريب مع نقص الأوكسجين ( الهيبوكسك ) على مجموعة من السباحين المصريين من 16 – 18 سنة نستعرض أهمها فيما يلي:
1. تؤثر ايجابيا على القدرة الهوائية للسباحين.
2. تؤثر على طبيعة المسافة المستخدمة.
3. لا تؤثر على عدد حركات الذراعين للمسافة المستخدمة.
4. لم تؤثر هذه الطريقة على تطوير قدره السباح على كتم التنفس.

طريقة التدريب المختلط
A Mixed Method of Training

يعتمد تخطيط البرنامج التدريبي خلال مراحل الموسم التدريبي المختلفة على استخدام أكثر من طريقة من طرق التدريب وهو ما يطلق عليه طريقة التدريب المختلط ويوضح جدول ( رقم 3 ) نموذج لاستخدام طريقة التدريب المختلط من ثلاث طرق فى بداية الموسم التدريبي كما يبين الجدول ( رقم 4 ) التدريب باستخدام أربع طرق أثناء منتصف الموسم ويظهر الجدول ( رقم 5 ) التدريب المختلط باستخدام خمس طرق أثناء مرحلة البطولة.....
 

التوقيع


  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 04:58 AM   رقم المشاركة : [4]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

هناك ايضا نوع اخر من السباحه يسمى السباحه التشكيليه :




السباحة المتزامنة خليط بين رياضات الجمباز والسباحة والباليه، حيث انها تجمع ما بين القوة والفنيات والمرونة، بالاضافة الى القدرة العالية على حبس الأنفاس، خاصة عندما تكون اللاعبة رأساً على عقب داخل الماء.

اللعبة التي تم إدراجها اولمبياً على مستوى السيدات فقط، تلعب منافساتها بشكل فردي وزوجي ورباعي وثماني، وتكون في حوض مستطيل يبلغ طوله 20 متراً وعرضه 12 متراً وعمق المياه ثلاثة أمتار على الأقل، وتكون مياهه شفافة لإظهار قاع الحوض.

نشأته السباحه التشكيليه او المتزامنه:

 نشأت السباحة التشكيلية المخصصة للنساء فى المانيا وبريطانيا وغيرهما من الدول الاوروبية ، فى عشرينات القرن الـ 20 . وكانت برنامجا استعراضيا مائيا فى اوقات الفراغ خلال مسابقات السباحة مؤلفا من السباحة والمهارة والرقص والموسيقى ومعروفا باسم "الباليه المائى". وفى عام 1920 ، ألف مؤسس السباحة التشكيلية كاتشرين كورتيس مجموعة كاملة من حركات الغطس وحركات الجمباز المشقلبة كبرنامج استعراضى مائى. و ثم انتقل هذا البرنامج الاستعراضى المائى فى الولايات المتخدة وكندا. وفى عام 1984 ، ادرجت السباحة التشكيلية فى البرنامج الاوليمبى الذى يضم مسابقة الفردى ومسابقة الزوجى. وفى عام 1996، تغيرت الى مسابقات جماعية تضم مسابقة الزوجى ومسابقة الجماعى.

قواعد السباحة التشكلية

  يحق لكل دولة ان تشترك فى مسابقة من مسابقات الجماعى ومسابقة من مسابقات الزوجى فقط وتسجل 9 لاعبات لطلب الاشتراك على الاكثر فى دورة الالعاب الاوليمبية على ان تكون حصة الفرق المشاركة فى مسابقات الجماعى للسباحة التشكيلية 8 فرق و حصة الفرق المشاركة فى مسابقات الزوجى 24 فريقا .وتحصل الفرق الثلاثة اصحاب المراكز الثلاثة الاولى فى المباريات التأهيلية لمسابقة الجماعى وال16 فريقا اصحاب المراكز ال16 الاولى فى المباريات التأهيلية لمسابقة الزوجى على حق التأهل لدور النهائى الاوليمبى.

أنواع المسابقات

يقوم الفريق بعرض لا تقل مدته عن أربع دقائق ولا تزيد عن خمسة دقائق منها عشرون ثانية على الأكثر فوق الماء، وتتألف المسابقة من خمس مجموعات هي :الباليه (سباحة على الظهر مع ثني الركبة).
الدولفين (سباحة على الظهر مع ثني الركبة ومد الرجل خارج الماء بشكل زاوية قائمة).
الدولفين العكسية (نفس سباحة الدولفين ولكن بشكل معكوس).
السالتو (سباحة مع الدوران الأمامي والخلفي).
المنوعات (جميع الحركات التي يمكن ابتكارها).


هذا وقد دخل مؤخراً نوع جديد من أنواع المسابقات وهو كومبو ويتألف من فريق يبلغ عدد أعضائه عشرة، اثنان من السباحات يقمن بعرض منفرد ومختلف عن بقية السباحات، كما يمكن لسباحة واحدة أن تقوم بأداء منفرد في ما يرافقها جميع الفريق بأداء حركات مكملة للرقصة، هذا وتعطى العلامات من صفر إلى عشرة، ويضع كل قاض علامته على حدة ثم تؤخذ العلامات من القضاة، ويؤخذ متوسط المجموع، وتكون على حسب الأداء الفني (Artistic) والأداء المهاري (Technical).

من فوائد السباحه:

هل تعلم أن السباحة تحرك جميع عضلات الجسم وتنميها.
وتقوي القلب والرئة وتهدئ الأعصاب.
وتخفض مستوى الدهون ويصطلح على هذه العملية بما يسمى زيادة الكتلة العضلية وخفض الكتلة الدهنية في الجسم.
وربما تزيد الكتلة العضلية عند أولئك المداومين على السباحة للحدود التي تزيد أوزانهم لذا فيمكن للسباحة أن تكون عاملاً مساعداً لإنقاص الوزن! وذلك بتخفيض كمية الأكل.. (السعرات الحرارية) التي يتناولها الإنسان يومياً.. فالسباحة ستساعد مع تخفيض السعرات على تخفيض الكتلة الدهنية، وحيث إنه لا طعام كافياً لزيادة الكتلة العضلية فحتماً سيقل الوزن. ومع تخفيض الوزن سيتحسن أداء القلب وتنشط الدورة الدموية وتقل دهون وكولسترول الدم.
كل هذا بعمل برنامج غذائي مع رياضة السباحة.
وتعد السباحة من الرياضات المتنوعة الجمهور فهي تصلح للكبار والصغار،والرجال والنساء و للحوامل وكذلك من يعانون مشكلات صحية لا تؤهلهم للقيام بالرياضات الأخرى مثل المشي والجري.
ووجد أن للسباحة فضل كبير على المسن كونها: تجدد الدورة الدموية وتخفف كثيراً من آلام المفاصل وتزيدها مرونة وحيوية و تساعد على تقوية عضلة القلب مما يزيد من أدائه لإيصال الدم لبقية أجزاء الجسم .
وهي كذلك تحسن وصول الأكسجين للعضلات.
فائدتها للحامل: تساعد السباحة الحامل على بناء عضلات الكتفين والبطن والتي تكون الحامل في حاجة لبناء هذه العطلات لمرحلة الحمل المتقدمة بل ووجد أنها تساعد على تخفيف الآلام المصاحبة للحمل بعمومها وتحسن من حالة أي ارتفاع في الضغط أو السكري أثناء الحمل، لذا فتنصح الحامل بالسباحة وخصوصاً في الأشهر الأولى والوسطى من الحمل مع التأكيد أن تكون الحركات خفيفة وبعيدة عن العنف.
 

التوقيع



التعديل الأخير تم بواسطة ♥Đįмǒ♥ ; 04-09-2010 الساعة 02:44 PM
  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 04:59 AM   رقم المشاركة : [5]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

ابطال فى اوليمبيات السباحه:

رجال:





أحرز السباح التونسي أسامة الملولي ذهبيتي سباقي 200 م متنوعة و400 متر حرة, فيما حطمت السباحة الإيطالية فيديريكا بيليغريني الرقم القياسي العالمي لسباق 400 م حرة, ضمن اليوم الثاني لدورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط السادسة عشرة الجارية في مدينة بيسكارا الإيطالية والتي ستستمر حتى الخامس من تموز يوليو المقبل.


ونال التونسي الأخر أحمد المثلوثي برونزية الـ400 متر حرة. وأضافت سمية فطناسي فضيتي الخطف والنتر في رفع الأثقال وزن 53 كلغ لرصيد تونس التي كانت نالت ذهبيتين أمس.

50 م ظهراً

أحرز الإسباني اشوين ويلديبوير فابر الميدالية الذهبية قاطعاً المسافة بزمن 24,73 ثانية مسجلاً رقما قياسيا جديداً للألعاب. وكان الرقم السابق يبلغ 25,08 ثانية بحوزة الفرنسي كاميل لاكور وسجله صباح اليوم في التصفيات. وحل لاكور ثانياً بزمن 25,03 ونال الفضية، فيما عادت البرونزية لمواطنه جيريمي سترافيوس بزمن 25,04 ثانية.

100 م صدراً

أحرز الإسباني ميلكياديس الفاريز ذهبية سباق 100 م صدراً. وقطع الفاريز مسافة السباق بزمن 1,00,45 دقيقة مسجلاً رقماً قياسياً جديداً للألعاب.

وكان الرقم السابق وهو 1,00,59 دقيقة بحوزة الصربي شابا سيلاديي وسجله صباحا في التصفيات عندما محا رقم الفرنسي هوغ دوبوسك وهو 1,01,24 دقيقة وكان مسجلا منذ 24 حزيران/يونيو 2005 في الميريا.

ونال سيلاديي الفضية (1,00,68 د)، والإيطالي لوكا بيتزيني البرونزية (1,01,24 د). وحل الجزائري سفيان دايد سادسا بزمن 1,02,23 دقيقة.

200 م متنوعة

أحرز التونسي أسامة الملولي ذهبية سباق 200 م متنوعة. وقطع الملولي مسافة السباق بزمن 1,58,38 دقيقة مسجلاً رقماً قياسياً جديداً للألعاب.

وكان الرقم السابق وهو 2,01,00 دقيقة بحوزة الملولي أيضاً وسجله صباحاً في التصفيات عندما حسن الرقم الذي كان سجله في دورة الميريا عام 2005 بفارق 88 جزءاً في المئة من الثانية.

وعادت الميدالية الفضية لليوناني رومانوس ياسوناس اليفانتيس (1,59,89 د)، فيما عادت البرونزية للايطالي اليسيو باجياتو (2,01,13 د). وحل التونسي الآخر تقي مرابط خامساً بزمن 2,02,21 د.

أسامة الملولي مؤدياً في الـ200 متر متنوعة


400 م حرة

أحرز التونسي أسامة الملولي ذهبية سباق 400 م حرة. وقطع الملولي مسافة السباق بزمن 3,42,71 دقائق مسجلاً رقماً قياسياً جديداً للألعاب وكان الرقم السابق بحوزة الإيطالي ماسيميليانو روسولينو وقدره 3,48,79 دقائق منذ 24 حزيران/يونيو 2005 في الميريا.

وكان الملولي قاب قوسين أو أدنى من تحطيم الرقم القياسي العالمي الموجود بحوزة الأسترالي المعتزل ايان ثورب والصامد منذ 30 تموز/يوليو 2002 عندما سجله في مانشستر، حيث لم تفصله عنه سوى ثانيتين و63 جزءاً في المئة من الثانية.

ونال الإيطالي صامويل بيتزيتي الميدالية الفضية بزمن 3,48,37 دقائق، فيما كانت الميدالية البرونزية من نصيب التونسي الآخر أحمد المثلوثي بزمن 3,49,65 دقائق.

سيدات



50 م ظهراً

أحرزت الإيطالية ايلينا غيمو ذهبية سباق 50 م ظهراً. وقطعت غيمو المسافة بزمن 28,80 ثانية مسجلة رقماً قياسياً جديداً للألعاب.

وكان الرقم السابق وهو 29,17 ثانية بحوزة الفرنسية لور مانادو منذ 24 حزيران/يونيو 2005 في الميريا.

وعادت الفضية للكرواتية سانيا يوفانوفيتش (28,82 ث)،والبرونزية للاسبانية مرسيدس بيريس مينغيت (28,88 ث).

100 م صدراً

أحرزت الإيطالية روبرتا بانارا ذهبية سباق 100 م صدراً. وقطعت بانارا مسافة السباق بزمن 1,08,47 دقيقة مسجلة رقماً قياسياً جديداً للألعاب.

وكان الرقم السابق يبلغ 1,09,05 دقيقة بحوزة الفرنسية آن صوفي لوبارانثيون وسجلته في 24 حزيران/يونيو 2005 في الميريا.

ونالت اليونانية انجيليكي ايخاركو الفضية (1,88,99 د)، والايطالية الاخرى جوليا فابري البرونزية (1,09,14).

200 م متنوعة

أحرزت الفرنسية كاميل موفا ذهبية سباق 200 م متنوعة. وقطعت موفا مسافة السباق بزمن 1,10,36 دقيقة مسجلة رقماً قياسياً جديداً للألعاب.

وكان الرقم السابق وهو 1,14,68 دقيقة بحوزة موفا أيضاً وسجلته صباحاً في التصفيات عندما محت رقم السلوفينية انيا كلينار وهو 2,16,04 دقيقة وكان مسجلاً منذ 24 حزيران/يونيو 2005 في الميريا.

ونالت كلينار البرونزية (2,14,24 د)، فيما عادت الفضية للإسبانية ميريا بلمونتي غارسيا (2,13,07 د).

400 م حرة

حطمت السباحة الإيطالية فيديريكا بيليغريني الرقم القياسي العالمي لسباق 400 م حرة في طريقها إلى إحراز الذهبية في منافسات 400 متر حرة.

وقطعت بيليغريني المسافة بزمن 4,00,41 دقائق ماحية الرقم القياسي العالمي السابق وهو 4,00,66 دقائق وكان مسجلاً باسم البريطانية جوان جاكسون منذ 16 آذار/مارس الماضي.

وعادت الميدالية الفضية للفرنسية كورالي بالمي بزمن 4,05,37 دقائق، والبرونزية للإسبانية اريكا فيلايسيا غارسيا بزمن 4,08,85 دقائق.
 

التوقيع



التعديل الأخير تم بواسطة ♥Đįмǒ♥ ; 04-09-2010 الساعة 03:21 PM
  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 05:00 AM   رقم المشاركة : [6]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

تاريخ السباحة فى مصر ومقارنته بالدول المتقدمة :

بالرغم من إنشاء أول حمام للسباحة فى مصر عام 1908فى حديقة الأزبكية بالقاهرة وبالرغم من تأسيس الاتحاد المصرى للسباحة للهواة عام 1910 وإنشاء وزارة المعارف حمام باحة لطلبة المدارس بشارع رمسيس عام 1912 وتخريج كثير من أبطال السباحة من حمام الحرس الملكى بجوار قصر عابدين على يد ليمورد كاناكيز فى الفترة من عام 1952 – 1955 .

وبالرغم من ازدياد عدد حمامات السباحة بصورة ملحوظة فى جميع المدن والأقاليم إلا أن رياضة السباحة تعتبر فى مهدها الأول وبدايتها الأولى كانت الدول المتقدمة حيث تطورت رياضة السباحة تطور كبير بفضل عناية هذه الدول وإحساسهم بأهمية السباحة بتربية الشباب تربية رياضية سليمة ، على اعتبار أنها وسيلة إعداد أبناء الأمة وعنصر من عناصر سعادتها ، وسبب من أسباب نموها ورخائها ، حتى أصبحت كل دولة تخصص للتربية الرياضية وخاصة السباحة مكاناً بارزاً فى سياستها المالية والاقتصادية والتربوية والاجتماعية وخاصة فى عصرنا الحديث عصر التكنولوجيا .

نجد أن مستوى السباحين والسباحات المصريون ما زال فى خطواته الأولى نحو التقدم ، وأن هذا التقدم الذى ينشده حتى نصل إلى المستوى اللائق باسم مصر وحضارتها وثقافتها لن يأتى إلا عن طريق وضع خطة علمية للنهوض بالسباحة ثم الارتقاء بها خلال فترة زمنية محددة .

أهمية فسيولوجيا الرياضة للسباحة :

تطورت الأرقام القياسية للسباحة بشكل سريع وواضح فى كثير من الدول المتقدمة منذ أن طبقت النظريات العلمية للعلوم المختلفة فى مجال التدريب وطبقت وسائل تقويم حمل التدريب المختلفة باستخدام معدلات ل؟ ونسبة تركيز حامض اللاكتيك فى الدم ، كما طبقت اختبارات الارتقاء لتوجيه السباح نحو مسافات السرعة أو التحمل تبعاً لنسبة تركيب الألياف العضلية السريعة والبطيئة كما طورت طرق التدريب المختلفة لتتعامل مع أجهزة الجسم المختلفة فى اتجاه متطلبات أداء ؟ الفسيولوجية ، كما أمكن استخدام وسائل الاستشفاء المتنوعة جنباً إلى جنب متوازية مع تطوير حمل التدريب وهذا التطور فى مستوى الأرقام يعتمد أساساً على علم فسيولوجيا الرياضة ونظريات التكيف لأجهزة الجسم بما يمكن للسباح لأداء أعلى مستوى ممكن .

ولذلك فإن نجاح السباح يتمثل فى إحداث عملية التكيف الفسيولوجى من خلال برنامج تدريبى ناجح وخطة سليمة ومن هنا كانت العلاقة بين الفسيولوجى والتدريب علاقة وثيقة نظراً لأن الفسيولوجى هو العمل الذى يفسر المتغيرات ويوصفها والتدريب هو الأداء الحرك الذى يحدث هذه التغيرات بهدف تحقيقها وتطويرها للوصول إلى عملية التكيف ، فإذا لم تتم العملية التدريبية فى إطار الفهم السليم لفسيولوجيا الرياضى لن يتحقق التكيف المطلوب وبالتالى لن نحصل على تقدم للمستوى الذى يهدف إليه ، وهذا ما يوجد على أرض الواقع ففى مصرى ولذا تأت النتيجة عكسية .

لذلك لابد من الاعتراف بهذا ، ونسلم بأن التدريب فى ضوء طبيعة التغيرات الفسيولوجية وتحديدها هو الطريق الأقصر لتحقيق الأهداف المطلوبة .


المرحلة الثانية للتعلم الأساسى فى السباحة : (6-9 سنوات)

ويعتبر الهدف الرئيسى من هذه المرحلة تعليم طرق السباحة المختلفة بالإضافة إلى البدء والدوران وكمية ما يتعلمه المتعلم فى هذه المرحلة يعتمد على مقدار الوقت المخصص له ومستوى أداء المتعلمين ، لطرق السباحة المختلفة (سباحة الزحف على البطن والظهر /الصدر / الفراشة) .

وقبل أن يبدأ المتعلم فى تعلم طرق السباحة والبدء والدوران فى هذه المرحلة يجب التأكد أولاً من إجادته المهارات الأولية مثل الغوص والوثب داخل الماء ،والإنزلاق على البطن والظهر والضربات التبادلية الأساسية ، أخيراً السيطرة على أخذ التنفس للوصول إلى الأداء المتكامل والتى تهدف إليه هذه المرحلة وتمهيد للمرحل اللاحقة .

مرحلة الانتقاء الأولى فى السباحة :

تبدأ هذه المرحلة من سن 9 سنوات وتمتد حتى 12 سنة ويشمل برنامج الانتفاء الأولى ما يلى :

- القياسات الأنثروبومترية .

- صفة الهيدوديناميك (انسيابية الحركة فى الماء) .

- مرونة المفاصل .

- المقدرة اللاهوائية .

ويعتبر واجب المدرب هو تحديد المستوى الذى عليه ؟ خلال تلك المرحلة .

وعلى ذلك فإن دراسة المقاييس الأنثروبوترية يفضل الأطفال الأكثر طولاً وأقل وزناً مع عدم وجود بروزات فى العضلات مع خفة وزن العظام وطول الكف والقدم ويستدل على ذلك بالمقاييس النموذجية فى البحوث والدراسات المختلفة والخاصة بالنمو البدنى للسباحين للناشئين ، كما يجب أن تراعى الدقة التامة فى إجراءات القياسات .

مرحلة التدريب الأساسى : (9-12 سنة)

يعتبر التدريب الأساسى المرحلة الأولى والأساسية فى التدريب وهذه المرحلة تعقب التعليم الأساسى ، وفى بعض الحالات يدمج التدريب الأساسى فى المرحلة الأخيرة من التعليم الأساسى .

ونجد أنه بمثابة حقيقية واقعة أن أداء الأبطال العالميين فى السباحة عادة يسبقه تدريب أساسى جيد مسبوق بتعلم أساسى جيد وذلك فى مرحلة مبكرة وتشير البيانات العديدة فى هذا الصدد إلى أن أفضل سن يبدأ عندها التدريب الأساسى هى من 9-12 سنة وطول فترة التدريب الأساسى فى السباحة بصحة عامة يتراوح من 3-6سنوات ، وهناك عوامل مختلفة تدخل فى تحديد هذه الفترة .

والهدف من التدريب الأساسى هو إعداد السباحين ليحققوا أفضل الإنجازات لأعلى مستوى ،ويسبق هذا التدريب أداء جيد فى مرحلة التعليم الأساسى وذلك حتى يتسنى الوصول إلى المستويات العالمية وإن كان طموح التسجيل للأرقام لا يمثل هدفاً أساسياً فى هذه المرحلة .

تنظيم بطولات السباحة :

بعد العرض السابق للنهوض والإرتقاء بالسباحة لابد من تنظيم مسابقات ومنافسات داخلية للاحتكاك المباشر بأقرب المستويات والوصول إلى قمة الأداء وتحقيق مستوى متميز وتتمثل هذه البطولات فيما يلى :

- بطولة المدارس .

- بطولة المناطق .

- بطولة الأندية .

- البطولة المحلية (المحافظات) .

- بطولة الجمهورية .

انتقاء المنتخبات القومية :

عند القيام بالانتقاء بهدف تكوين المنتخب القومى يجب مراعاة المقارنة بين السباحين ليس فقط فى المستوى الرقمى ولكن أيضاً يراعى عامل العمر ، فإذا ما سجل سباحان زمناً واحداً فى سباق معين وكان أحدهما يبلغ من العمر 20 سنة والآخر 30 سنة فإن الأفضل هو السباح الأصغر سناً .

وقبل انتقاء أعضاء المنتخب القومى حسب الأعمار والمستويات المختلفة فإنه يجب تحديد ما يأتى :

1- العمر المثالى لتحقيق أفضل النتائج لنوع تخصص للسياح .

2- المستوى الذى وصل إليه سباحة الأدوار النهائية فى الدورات الأولمبية .

3- العلاقة بين العمر الزمنى وتطور المستوى الرقمى للسباح .

وفى الختام والحقيقة التى لا يختلف عليها اثنان من خبراء الرياضة العالميين أن البطل الأولمبى الذى يحقق لبلاده ميدالية أولمبية يعد ثروة قومية يصعب تكراره مرة أخرى ، وقلما يجود به الزمن ، وفى ظل المتغيرات العالمية وتكنولوجيا الطب الرياضى تصبح الميدالية الأولمبية صناعة بشرط أن يكون البطل موهوباً ويمتلك مقومات البطل الأولمبى والميدالية الأولمبية تكلف البلد التى يحصل عليها قرابة 2 مليون دولار أمريكى تقريباً ، والبطولات العالمية والدورات الأولمبية أصبحت هى المتنفس الوحيد للإعلان عن خبرة المواهب الفذة وأصبح التنافس فيها لا يقل عن التنافس فى المجالات العسكرية والاقتصادية والثقافية .

لذلك يجب أن تتوحد الصفوف فى ظل إدارة حكيمة للوصول إلى المستويات العليا وتحقيق الإنجاز الرياضى والنهوض والارتقاء بالتربية البدنية والرياضية عامة والسباحة خاصة .



خطة توضح المراحل المتعاقبة للإرتقاء بالسباحة :


أولاً : تعليم السباحة للأطفال الرضع ( من الميلاد / 3 سنوات)

أخذت الدعوى لتعليم الأطفال للسباحة من الأشهر والأسابيع الأولى من ولادتهم تلقى انتشاراً واهتماماً من قبل المعنيين فى مجال السباحة بمختلف الدول المتقدمة حضارياً ورياضياً مما له أكبر الأثر فى تعلم السباحة فى سن مبكرة وخاصة فى الولايات المتحدة الأمريكية والتى تعتبر الرائدة فى هذا المجال وكذلك استراليا ولذا نجد أن ما حققته هذه الدول فى دورة أثينا 2004 باليونان نتيجة طبيعية لمقدمات منطقية فى الوقت الذى بدأت تفكر مصر فى تطبيق هذه الفكرة فى بعض الأندية والمراكز والكشف عن القواعد والاعتبارات التى توصل إليها خبراء العالم لتعلم الأطفال الرضع للسباحة من عام 1965 .

ثانياً : المراحل الأولى للتعليم الأساسى للسباحة (3/6 سنوات)

تهدف هذه المرحلة إلى تعليم النشئ كيفية السباحة وذلك بغرض إكسابهم الشعور والأمن والمقدرة على التحرك فى الماء فى الاتجاه المطلوب وذلك عن طريق تعليم القدرات والمهارات الأساسية التى تعد النشئ فيها بعد التخصيص فى نوع معين من السباحة ولتحقيق هذا الهدف فإن المتعلم يجب أن يخضع لبرنامج تعليمى يتضمن مرحلتين متعاقبتين الهدف منها التعليم الكلى ثم الجزئى لمهارات السباحة المختلفة وتتضمن المرحلة الأولى : يتعلم فيها المبتدئ خمس مهارات أساسية على الأقل فى السباحة مثل (السباحة / الطفو / العينان مفتوحتان تحت الماء / الوثب فى الماء / الإنزلاق على الظهر والبطن / الانتقال الحركى فى الماء / التنفس ) مستخدماً فى ذلك الأدوات المساعدة وأدوات اللعب المختلفة والأطواق وغيرها ويليها مباشرة المرحلة الثانية
 


التعديل الأخير تم بواسطة ♥Đįмǒ♥ ; 04-09-2010 الساعة 03:12 PM
  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 03:14 PM   رقم المشاركة : [7]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

من ابطال مصر فى السباحه:

رانيا علواني





سباحة مصرية اوليمبية لقبت بعروس السباحة المصرية وعضو اللجنة الأوليمبية المصرية

ولدت عام 1977

تعد رانيا علواني أول سباحة مصرية وعربية وأفريقية تحصل علي ميداليتين ذهبيتين في السباحة على مدى تاريخ دورات البحر المتوسط منذ انطلاقها عام 1951 بالإضافة إلى فوزها بـ 77 ميدالية على المستوى الدولي والإفريقي والعربي، تم تصنيفها ضمن أفضل 11 سباحة على مستوى العالم في سباق 100 مترو أول سباحة مصرية تكسر حاجز الدقيقة في سباق المئة متر حرة.

بدأت مشوارها مع السباحة وعمرها ست سنوات، وعرفت طريقها لحصد الميداليات والجوائز وعمرها عشر سنوات

المسيرة العملية


- بكالوريوس العلوم جامعة اس ام يو S.M.U دالاس الولايات الامريكية 1999.

- - بكالوريوس الطب والجراحة جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا 2004.

- عضو اللجنة الأولمبية الدولية.

- عضوة اللجنة الأولمبية المصرية.

- عضوة المكتب التنفيذى للمنظمة العالمية لمكافحة المنشطات W.A.D.A.

- عضوة اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية الدولية.

- عضوة لجنة اللاعبين باللجنة الأولمبية الدولية والمصرية ومؤسسة جمعية الأولمبين المصريين.

- المشرفة الفنية على المنتخب القومى للسباحة.

- مثلت مصر فى ثلاث دورات أولمبية 1992-1996-2000 ووصلت للنهائى بسيدنى.

- بطلة مصر فى السباحة من 1989 الى 2000 وصاحبة الأرقام القياسية فى كل سباقات الحرة والظهر.

- بطلة البحر الأبيض المتوسط عام 1997 وحصلت على 2 ميدالية ذهبية و1ميدالية فضية.

- بطلة افريقيا من 1990 الى 2000 وصاحبة الأرقام القياسية الافريقية فى الـ 50 و الـ 100 والـ 200 متر حرة.

- بطلة العرب من 1990 الى 2000 وصاحبة الأرقام القياسية لسباقات الحرة , الظهر والفراشة والمتنوع.

مسيرة البطولات الرياضية

انطلقت شهرة رانيا علواني في دورة الألعاب الإفريقية الخامسة التي أقيمت بالقاهرة، وقد فازت رانيا فيها بخمس ميداليات ذهبية وخمس ميداليات أخرى فضية وبرونزية. حصلت على كأس السوبر في بطولة جنيف كأحسن سباحة بعد أن فازت بسباق 500 متر حرة.

- مثلت مصر فى ثلاث دورات أولمبية 1992-1996-2000 وصلت للنهائى بسيدنى 

- بطلة مصر فى السباحة من 1989 الى 2000 وصاحبة الأرقام القياسية فى كل سباقات الحرة والظهر

- بطلة البحر الأبيض المتوسط عام 1997 وحصلت على 2 ميدالية ذهبية و1ميدالية فضية

- بطلة افريقيا من 1990 الى 2000 وصاحبة الأرقام القياسية الافريقية فى الـ 50 و الـ 100 والـ 200 متر حرة

- بطلة العرب من 1990 الى 2000 وصاحبة الأرقام القياسية لسباقات الحرة الظهر والفراشة والمتنوع

- اختيرت كأحسن ناشئة عربية عام 1992 في استفتاء هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي سي).


* أعلنت رانيا علوانى اعتزالها للسباحة فى عام 2000، وابتعادها عن حمام السباحة بشكل نهائي



بعض الصور عن رياضة السباحه:













 

التوقيع



التعديل الأخير تم بواسطة ♥Đįмǒ♥ ; 04-09-2010 الساعة 05:49 PM
  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 05:27 PM   رقم المشاركة : [8]
مشرف سابق

 

الصورة الرمزية شذى الورد


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

شذى الورد غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt


 


My SMS
تذكر هذا دائما أبتسم فلا احد يستحق دموعك ومن يستحقها لن يجعلك تبكي ابدا
 


افتراضي رد: تاريخ وأهمية السباحة

موضوع منسق وجميل
تسلم الايادي
 

  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 05:48 PM   رقم المشاركة : [9]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

انواع السباحه وطرق تعلمها


و أنواع السباحة هي سباحة الصدر ، سباحة الظهر ، ،سباحة الفراشة ، السباحة الحرة
[تحرير] أما عن كيفية السباحة ففي سباحة الصدر يقوم السباح بوضع جسمه على الصدر، والكتففان يكونان على خط واحد مع سطح ماء الحوض. يجب على السباح إظهار جزء من رأسه فوق الماء،ويخرج فمه تارة للتنفس، إلا أنه بالإمكان عدم القيام بذلك في بداية السباق وكذلك أثناء الدوران. سباقات السباحة على الصدر هي: 100 م، و 200 م، و 50 م.
وفي سباحة الظهر يقوم السباح بالاندفاع من الحائط عند البداية وكذلك أثناء الدوران، ويقوم بالسباحة على الظهر طوال السباق. سباقات السباحة على الظهر هي: 100 م، و 200 م، و 50 م . وهناك انواع
[تحرير]و في سباحة الفراشة يقوم السباح بتحريك كلتي ذراعيه إلى الأمام وفوق الماء، ومن ثم يدفعهما إلى الخلف معاً ويعيد الحركة بشكل متواصل. سباقات سباحة الفراشة هي: 100 م، و 200 م، و 50 م. سباحه الفراشه عموما تحتاج الي عضلات وسط خاصه وباقي العضلات عامه
في السباحة الحرة يقوم السباح بتأدية الأسلوب الذي يريد القيام به. ولكن في سباقات التتابع والفردي المتنوعة يجب على السباح أن يؤدي أسلوباً مختلفاً عن أساليب سباحة الصدر والظهر والفراشة.
و سوف نتطرق في هذا البحث للسباحة الحرة بمختلف تقنياتها.



و سوف نتطرق في هذا ابحث على
المبحث الأول
التحليل الفني للسباحة الحرة
المطلب الأول
الحركات و التنفس


يهدف التحليل الفني إلى تقديم الأسلوب العلمي المفصل للأداء مع مراعاة الفروق بين الأفراد .

1-وضع الجسم :
يأخذ الجسم الوضع الأفقي المائل قليلاً على البطن بحيث تكون الأكتاف أعلى قليلاً من المقعدة الموجودة دائماً تحت سطح الماء مباشرة ، ويكون النظر للأمام وأسفل ، وتكون الذقن بعيدة قليلاً عن الصدر بدون توتر في عضلات الرقبة ، والرجلين ممتدتان ومتقاربتان دون تصلب .

2-ضربات الرجلين :
تؤدي الضربات بشكل مستمر وتبادلي وتعتبر مفصل الفخذ محور ارتكاز حركة الرجلين ، وتعتمد حركة الرجلين على التوقيت السليم ، وتشارك الرجلين في سباحة الزحف على البطن بقدر أقل من القوة الدافعة المحركة للجسم إلى الأمام علماً بأنها أقوى من الذراعين ، وتنشأ هذه القوة من حركة الرجلين لأسفل .

2-حركات الذراعين :
تعتمد حركة الذراعين داخل الماء على دفع الماء للخلف ، كما تعتمد حركة الذراعين داخل الماء على دفع الماء للخلف ، كما تعتمد القوة الدافعة للجسم على الذراعين بنسبة 85% تقريباً .
وتدور حركة الذراع حول مفصل الكتف في صورة دائرية وتشمل الذراعين على مرحلتين .
أ-المرحلة الأساسية :
-الدخول إلي الماء :
يبدأ الذراع الدخول للماء بأصابع اليد أمام مستوى الكتف وللداخل قليلاً لأسفل. ويكون الدخول على بعد مناسب دون مبالغة بحيث يكون هناك انثناء خفيف في مفصل المرفق ، وعند هذا الانثناء تكون اليد الأخرى على وشك الانتهاء من الشد .


- المسك :
يؤدي بعد الانتهاء من دخول الذراع الماء مع وجود انثناء خفيف بمرفق الذراع وتتم عند نقطة أسفل سطح الماء .
-الشد والدفع :
تؤدي بعد ذلك الذراع الشد في خط يقع تحت مركز ثقل جسم الفرد مباشرة وتعتبر عملية الشد والدفع هما الجزء الأساسي لانتقال الجسم للأمام، حيث تقوم الكف والساعد بدفع الماء للخلف بقوة ، وذلك وفق قانون رد الفعل وفي هذه المرحلة يكون هناك انثناء في مرفق الذراع وتكون أفضل قوة للشد عندما تكون زاوية المرفق 90 5 وتنتهي حركة الشد عندما يكون الكتف في موضع أعلى تماماً من الكف متعامدين وعندها حركة الدفع بزيادة ثني المرفق وذلك بتوجيه الكف لأعلى اتجاه البطن ، وتنتهي حركة الدفع قرب مفصل الفخذ.
- التخلص :
وعندها يبدأ المرفق في الخروج من الماء أولاً يليه الكف، وهو جزء مهم في المرحلة الأساسية .
ويتم التأكد من صحة التخلص عندما يلمس الإبهام فخذ أو ما يوه السباح .
ب-المرحلة الرجوعية :
تبدأ هذه المرحلة بمجرد انتهاء الدفع والتخلص مباشرة ثم تتحول الحركة للأمام في حركة شبه دائرية بما لا يؤثر على وضع الجسم وحركات الذراع الأخرى .
وتعتمد الحركة الكاملة للذراعين ( الأساسية الرجوعية ) على التوقيت السليم بينهما بحيث تكون إحدى الذراعين في حركة المسك بينما تكون الذراع الأخرى تؤدي حركة الخروج أي تكون الزاوية بينهما 180 تقريباً .

1-التنفس :
يتم إخراج الرأس من أحد الأجناب عند دخول اليد المقابلة الماء بحيث تظهر إحدى العينين والفم فوق سطح الماء مباشرة ، ويؤخذ الشهيق من الفم مع تكويره لمنع دخول الماء مع الهواء .
ثم يعود الوجه بعد ذلك مباشرة وبنفس الأسلوب إلى الماء ليقوم الفرد بإخراج الزفير داخل الماء .

2-التوافق :
تعددت الآراء حول عدد ضربات الرجلين المقابلة لدورة الذراع فهناك طريقة الست ضربات للرجلين لكل دورة ذراع ويؤيد البعض استخدام ثلاث ضربات بالرجلين لكل دورة ذراع ويؤيد البعض استخدام ثلاث ضربات بالرجلين لكل دورة، وما يعنينا هنا التوافق بين ضربات الرجلين الرأسية مع حركات الذراع التبادلية بما لا يعوق أحدهما الأخرى ، ويما يتناسب مع سرعة حركة الجسم في الماء .

المطلب الثاني
تعليم السباحة الحرة


قبل بدء المعلم في العملية التعليمية يجب أن يتأكد من إجادة الإفراد للمهارات التمهيدية اللازمة لتعليم هذه السباحة .
ثم تتاح للأفراد رؤية النموذج للأداء الصحيح ، مع تعليق المعلم على الوضع الصحيح للجسم .
ثم يقوم بالتعليق على حركة الرجلين من حيث أنه حركة تبادلية تتميز بالاستمرارية في حركة رأسية لأعلى ولأسفل من خلال مفصل الفخذ مع انثناء قليل للركبتين . كما يتضمن التعليق حركات الذراعين من حيث أنه حركة تبادلية وأنها تنقسم إلى مرحلتين (مرحلة أساسية وأخرى رجوعية )
كما يجب أن يشمل التعليق على طريقة التنفس من حيث أهمية أدائه في سياق توافقي مع السباحة ككل .
بعد ذلك تتاح فرصة للمتعلمين للقيام بالأداء الفعلي للسباحة وعلى المعلم متابعة تصحيح الخطاء أولاً بأول . حتى لا تثبت هذه الأخطاء إذا ما تم تأجيلها .


المبحث الثاني
اكتساب مهارات السباحة و علاقتها بالمرحلة العمرية
المطلب الأول
اكتساب مهارات السباحة

تؤكد بعض المصادر ان السباحة تعد من الرياضات القليلة التي يبدأ تعليمها في سن مبكر جداً ، بل انها تعد اول رياضة يمكن تعليمها للطفل و منذ الاشهر الاولى للولادة . و هنا يتبادر الى الذهن السؤال ( لماذا اختلفت السباحة عن باقي الالعاب الرياضية في بدايتها المبكرة في التعليم ؟؟ ) .
يمكننا الاجابة على هذا السؤال من خلال توضيح بعض المفاهيم
..

مفهوم السباحة :-

السباحة هي احدى الرياضات المائية التي تختلف اهدافها بين انقاذ النفس من الغرق او الممارسة من اجل المتعة او من اجل المنافسة او العلاج ، و في كل الحالات فان الشخص يستعمل حركة اطراف الجسم او الجسم بالكامل للانتقال خلال سطح الماء بحركات اما ان تكون متعاقبة او متماثلة .

مفهوم الطفو :-

الطفو هو حالة تكون خليط بين الفطرية و الاكتساب ، تمكن الفرد من التواجد في محيط مائي عميق نسبياً و بشكل آمن دون انغمار الرأس . فهي تعتمد على عوامل بدنية و ميكانيكية موجودة اصلاً في جسم الانسان و لكنها بحاجة الى تشذيب و تهذيب للاستفادة منها بالشكل الصحيح داخل المحيط المائي . و هنا نود ان نوضح معنى ان الطفو هو خليط بين الفطرية و الاكتساب ، حيث ان القوانين الفيزيائية مثل قاعدة ارخميدس قد وضحت عملية الطفو و اعتمادها على كتلة الجسم و كثافته ، و هما عنصران توصف بهما الاجسام بشكل ذاتي ، و بالرغم من ذلك فعلى الانسان ان يكتسب مهارة التعامل مع هذه القوانين داخل الماء و تسخيرها في سبيل اتمام الشرط الثاني لحصول عملية الطفو .
و تعطي كلمة الطفو معنيين فيما يذكر في ادبيات السباحة ..

1.الطفو بالشكل الاكاديمي :-

و يقصد به ذلك النوع من الطفو الذي يكون مقدمة او مدخل لمهارات السباحة المتدرجة ، ويكون على اشكال مختلفة ( طفو القنديل ، طفو النجمة ، الطفو الممتد على البطن او الظهر ) .

2.الطفو التقليدي :-
و يقصد به التعلق او الوقوف داخل المياه العميقة باستخدام حركات الرجلين و اذراعين مع بقاء الرأس خارج الماء .
و من الجدير بالذكر هنا ان الطفو يخضع لقانون الكل او العدم ، اي بمعنى انه اما ان يكون هناك طفو كامل آمن او لا يوجد ، فلا يكون هنالك حالة وسطية بين الحالتين .

لذا يمكننا الاستنتاج ان الطفو هو حالة و ليس مهارة للاسباب التالية ..

1.لا يوجد تقييم وسطي للطفو ، فهو اما صفر او تقييم كامل ، خلافاً لكل المهارات الرياضية و التي يمكن اعطاءها تقييماً وسطياً متدرجاً من نقطة فوق الصفر الى التام .

2.لا يمر الطفو بمراحل التعلم المنطقية ( التصور الاولي ، التكرار ، الآلية ) حيث يمكن ان يؤديه الفرد من مرة واحدة و بجودة عالية بعد تكوين التصور الاولي . في حين ان جميع المهارات يجب ان اتقانها بعد التكرار و التكرار .

3.يعتمد الطفو على عوامل بدنية و ميكانيكية كما ذكر آنفاً و لا يعمد على القدرات العقلية و الدليل على ذلك امكانية الفرد المختل عقلياً من الطفو فوق سطح الماء ، في حين ان جميع المهارات تعتمد في اساسها على القدرات العقلية اضافة الىاعتمادها على القدرات البدنية .

4.لا يوجد هناك تدرج في تطور عملية الطفو من خلال منحنيات التطور المهاري ، في حين ان للمهارة تدرج تطوري يبرز من خلال منحنيات تطور المهارة خلال الزمن .
المطلب الثاني
علاقة المهارات بالمرحلة العمرية

و هنا يمكن ان نبرر عملية تواجد الطفل في الاشهر الاولى من عمره داخل الوسط المائي على انها عملية اكتساب ذاتي ( مع وجود المعلم ) لحالة التأقلم على المحيط الجديد و الوقوف في المياه العميقة و التي تتم عن طريق التجربة والخطأ . فهو لا يفهم تعليمات المعلم و لا يفهم ايضاً التغذية الراجعة التي تصاحب تعليم المهارات الاخرى . حيث انه بدأ من نقطة الصفر المطلق في التعلم لوجوده في محيط جديد .

اما في حالة انتقاله الى مهارات السباحة الاساسية ( ضربات الرجلين – سحبات الذراعين – التنفس ) فهو بحاجة الى ادراك و نضج كافيين قد يتوفران في سن الـ 6 سنوات لما لتلك المهارات من متطلبات توافقية عالية . في حين ان مهارات بعض الالعاب مثل كرة السلة يمكن تعليمها في سن مبكر عن ذلك قد يكون في الـ 4 سنوات و كما هو الحال في مهارة المناولة و الاستلام ، وذلك لوجود الاساس الحركي لهذه المهارات و المتمثل في الحركات الاساسية المولودة .

اما فيما يخص جودة التعليم ، فهو يكون عالياً عند تعلم مهارات السباحة الاساسية في سن الـ 6 سنوات مثلاً في حين يكون منخفضاً عن ذلك عند تعليم مهارات الالعاب الرياضية الاخرى في نفس العمر ، حيث يعزى ذلك الى عدم وجود علاقة بين مهارات السباحة و بين الاشكال الحركية الاساسية و التي تعد حركات عشوائية قد تؤثر سلباً في عملية التعليم ، فيكون التعليم كالكتابة على صفحة بيضاء . في حين قد تؤثر تلك الاشكال الحركية سلباً في تعليم مهارات الالعاب الاخرى مما يؤثر في جودة التعلم .
 

التوقيع


  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 05:53 PM   رقم المشاركة : [10]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

لذلك قد يكون من الخطأ القول ان السباحة هي رياضة يمكن تعليمها في سن مبكر جداً و ذلك لان ما يحصل هو اكتساب لحالة التعود و الثقة و حالة الطفو فقط ، و هي لا تعد من المهارات الاساسية للسباحة بمعناها العلمي قياساً بمهارات ضربات الرجلين و سحبات الذراعين و التنفس و التوافق بين هذه الحركات للانتقال خرل السط المائي .

المبحث الثالث
القوى الموثرة فى رياضة السباحة
المطلب الأول
اختلاف السباحين



هناك فرق كبير في مستوى مهارات السباحة بحسب الهدف الممارس ان كان للمتعة او للمنافسة. ويتعدى ذلك الفرق الى حد الاختلاف بين المتنافسين انفسهم، فنجد ان سباحاً هو اسرع من السباح الثاني. ويعود ذلك الاختلاف بشكل رئيس الى طريقة تعامل هؤلاء السباحين مع السائل (الماء) الذي ينتقلون خلاله. ولأجل الاستفادة من قوانين الماء الديناميكية، يجب علينا اولاً فهم القوى التي تؤثر في السباح داخل الماء. حيث ان هناك اربع قوى تعمل مع او ضد جسم السباح، تلك القوى مشابهة للقوى التي تؤثر في الطائرة. ففي المستوى العمودي (الشاقولي)، فان وزن جسم السباح يجابه بقوة دفع الماء (قوة الطفو) العمودية، وبالرغم من ذلك فان للاشخاص قابلية طفو متغيرة. لذا يجب التغلب على قوة وزن الجسم والذي يتم من خلال حركات الذراعين و الرجلين التي تعمل على فعل الضغط للاسف لتجابه برد فعل يؤدي الى رفع جسم السباح الى سطح الماء. وفي المستوى الاقي هناك قوتان متعاكستان هما قوتا الدفع و الاعاقة.

اما قوة الاعاقة فتظهر على شكلين.. الاول هو اعاقة الضغط، وهو الشكل الذي ينتج من خلال الدوامات التي تنشأ خلف السباح و الناتجة عن وضع جسمه المائل نسبةً الى سطح الماء. والثاني هو اعاقة احتكاك الماء مع جلد الجسم. وبذلك فان انتقال السباح خلال الماء يؤدي الى حدوث اضطرابات ودوامات تؤدي الى زيادة اعاقة الضغط، لذا يجب الحصول على الوضع الافقي الممتد مع سطح الماء للتقليل قدر الامكان من تلك الاعاقة. في الجانب الاخر فان قوة الاعاقةالناتجة عن احتكاك الماء مع جلد الجسم تزداد مع الوضع الافقي الممتد وذلك لزيادة مساحة سطح الجسم المحتك، لكن تلك الاعاقة غير فاعلة بشكل كبير مقارنة مع قوة اعاقة الضغط، وبذا فان الوضع الافقي الممتد يقلل من المحصلة العامة للاعاقة.


المطلب الثاني
حركة الذراعين


بشكل عام تقدم حركة الذراعين الفاعلية الاكبر لدفع الجسم للامام داخل الماء. والفرق بين سباح وآخر هو كيفية استخدام تلك الحركة لزيادة قوة الدفع. وافضل السباحين هم الذين يؤدون حركة الذراعين المشابهة للمروحة وليس حركة السحب للخلف لدفع الماء كما يتصور البعض. حيث كان يعتقد ان الحركة المجذافية المستقيمة هي المؤثر الاساس في انتاج قوة الدفع، في حين ان الحقيقة العلمية اثبتت ان دفع كمية كبيرة من الماء لمسافة اقصر هي اكثر فاعلية من دفع كمية صغيرة من الماء لمسافة طويلة. وعلينا متابعة حركة الذراعين للسباحين والتي تظهر مجموعة من الحركات القوسية لدفع ما يسمى بـ(الاسطح الثابتة للماء) والتي تنتج المقاومة الاكبر بما يزيد من قوة رد فعل الماء لدفع الجسم الى الامام. ومن خلال متابعة الحركة المروحية للذراع و الكف داخل الماء يتبين لنا ان تلك الحركة هي التي تؤدي الى انتاج قوة الرفع والدفع في آن واحد، حيث ان المنطق العلمي الذي يقول ان فعل الدفع للاسفل يولد رد فعل للاعلى كما ذكر اعلاه، لا ينطبق تماماً على حركة ذراعي السباح في حين انها مشابهة لفاعلية مروحة الطائرة والتي تعمل على رفع الطائرة اضافة الى دفعها الى الامام خلال الهواء.

المطلب الثالث
ضربات الرجلين



ان الفاعلية الرئيسة لضربات الرجلين هي المحافظة على استقامة الجسم مع سطح الماء اضافة الى فاعلية ثانوية هي الدفع للامام. حيث ان السباح يستفيد بشكل قليل من ضربات الرجلين فيما يتعلق بقوة الدفع. وتكون نسبة الاستفادة تلك مختلفة اعتماداً على نوع السباحة فيما عدا سباحة الصدر التي تكون فاعلية الرجلين فيها كبيرة في انتاج قوة الدفع. ولزيادة الاستفادة من ضربات الرجلين يجب ابقاء القدمين داخل الماء اثناء الحركة. حيث ان انتقال القدمين من خارج الماء الى داخله يؤدي الى تكوين دوامات كبيرة بسبب دخول الهواء لحظة دخول القدمين مما يزيد من الاعاقة. لذلك فان الاختلاف في اداء تلك الضربات يؤخذ بعين الاعتبار عند المقارنة بين السباحين.
في سباحتي الزحف على البطن والظهر تكون احدى الذراعين عاملة داخل الماء في حين ان الذراع الثانية وفي لحظة من اللحظات تؤدي الحركة الرجوعية خارج الماء. ويؤدي ذلك التبادل في العمل الى حصول زاوية بين الجذع والرجلين مما يزيد من اعاقة الضغط. في حين ان الاستمرار بضربات الرجلين خلال التبادل بعمل الذراعين يؤدي الى المحافظة على الوضع الافقي الممتد للجسم مما يقلل من الاعاقة.

اما انواع ضربات الرجلين، فان هناك ثلاث انواع من الضربات في سباحة الزحف على البطن.. الضربة السداسية، الضربة الثنائية وضربة كوسوفر الثنائية (ذلك خلال حركة كاملة للذراع الواحدة). اما الضربة السداسية فهي المفضلة في المسافات القصيرة (سباقات السرعة)، حيث يعتقد انها مناسبة لرفع جسم السباح عالياً مع سطح الماء. في حين ان الضربة الثنائية هي المفضلة في المسافات الطويلة لانها تعمل على المحافظة على توازن جسم السباح افقياً وتقتصد في صرف الطاقة اثناء السباحة لمسافات طويلة. وهنا لا يمكن ان نجزم بأفضلية نوع على النوع الثاني بشكل قطعي.
اما في سباحة الفراشة فان ضربات الرجلين تعرف بـ(حركة الدولفين) لانها تشبه حركة ذيل الدولفن اثناء حركته. وتكون فاعليتها ايضاً موازنة جسم السباح من خلال التوقيت السليم مع حركة الذراعين، اضافة الى انتاج قوة الدفع. وحيث يعتقد الكثير انها حركة صعبة جداً، الا ان ادائها بالتوقيت المناسب يوضح انها حركة سهلة للغاية. وعند المقارنة بين ضربات الرجلين عند الانسان في سباحة الفراشة وحركة ذيل الدولفين، اثبتت البحوث التي اجريت على احد ابطال العالم في سباحة الفراشة واحد الدلافين ان الضرب للاسفل عند الانسان هو الاسرع من الرفع للاعلى، في حين ان الرفع للاعلى عند الدولفين هو الاسرع من الضرب للاسفل، واجمالاً فقد بين البحث تشابه كبير في شكل الحركة عند الاثنين.

من كل ما تقدم نجد ان الفرق بين سباح وآخر هو في كيفية التعامل مع القواعد والثوابت المؤثرة لديناميكية الموائع. وقد اثبتت الدراسات ان اسرع السباحين لا يفكرون في كيفية حركة ذراعيهم داخل الماء بقدر احساسهم وشعورهم بذلك الماء الذي ينتقلون خلاله. حيث ان مارك سبتس كان دائماً ما يذكر انه يؤدي حركة الذراعين بالسحب الى الخلف الاسفل بأتجاه منتصف الجسم، في حين ان استيعابه للحقائق المذكورة عن ديناميكية الموائع جعلته اعظم سباح في تاريخ السباحة.


المبحث الرابع
حركات السباحة

المطلب الأول
البدء والدوران في السباحة


تشير الدلائل إلى أن التحسن في أداء البدء يقلل من زمن السباق بما لا يقل عن 0.1 من الثانية . كما أن التحسن في أداء الدوران يقلل كذلك من زمن السباق بما لا يقل عن 0.2 من الثانية لكل طول . وكذلك التحسن في إنهاء السباق يمكن أن يقلل من زمن السباق بما لا يقل عن 1/10 من الثانية (ماجلشكو 1982)
وعلى ذلك فإن ساعتين من التدريب كل أسبوع من البدء والدوران وإنهاء السباق يمكن ان يحسن من زمن سباق سباحة 50 م حوالي 0.4 ثانية على الأقل ويعني ذلك نقص في زمن ال 100 م حوالي 0.8 ثانية على الأقل ، كما أن التحسن في السباقات أطول يكون أفضل ، ومثال على ذلك فإن التحسن في الدوران في سباق 1500 م يمكن أن يقلل من زمن السباق أكثر من 15 ثانية .
وقد لوحظ في سباق 100 م بطولة Ncaa الأمريكية عام 1980 أن الفاصل الزمني بين السادس والثاني عشر في نفس السباق 0.45 ثانية فقط .
وهذا يظهر أهمية العناية بتحسن الأداء في البدء والدوران ونهاية السباق .


البدء من الوقوف في سباقات الحرة ، الفراشة . الصدر :
استخدام السنوات الأخيرة العديد من أشكال البدء في السباقات الثلاثة ، حيث يأخذ السباحين وضع الاستعداد مع مد الذراعين للأمام حيث وجد السباحين أنه يمكنهم بدء حركة الجسم للأمام إلى الماء بسرعة أكبر عن طريق مرجحة للخلف (بدء الفعل ورد الفعل ) .
ولذا يعتقدون ان أنسب وضع البدء والذراعين للأمام ، حيث يمكنهم مرجحة الذراعين بشكل مستقيم للخلف ثم للأمام مرة اخرى بعد اشارة البدء .
وتعتمد عملية البدء بالمرجحة الخلفية المستقيمة على نظرية أن مرجحة الذراع لمدى أطول يضيف بصفة عامة وقوة دافعة اكبر ، مما يزيد من مسافة الطيران في الهواء . وظهر في السنوات الأخيرة طريقة أسرع ، وهي طريقة التقوس ، أو ما يسمى بالبدء الخاطف . وقد اكتشفه العالم هانور عام 1960 وقد تناولته بالدراسة العديد من البحوث اكدت جميعها أن البدء الخاطف أسرع من الطرق الأخرى "جورجنسون 1971" روفير ، نلسون 1972 كافانوف بورز 1975 كافانوف وأخرون 1975 ثورسون 1975 وطريقة البدء الخاطف هي أفضل الطرق للبدء لأنها تجعل الجسم يتحرك في اتجاه الماء أسرع عن طريق الدفع ضد مكعب البدء بالذراعين مع الرجلين بالمقارنة بطريقة مرجحة الذراعين للخلف .
كما أنه بمجرد دخول الجسم الماء يحدث فقد كبير للقوة الدافعة في حالة البدء الخاطف لأن الذراعين لا تولد قوة كبيرة كالتي تتجها الذراعين في البدء العادي باستخدام مرجحة الذراعين . وتشير بعض الدراسات أن البدء الخاطف أسرع من البدء العادي 0.1 ث .
ويعتقد كافانوف وزملائه 1975 أن السباحين يتجنبون حائط البدء أسرع عندما يستخدمون البدء الخاطف حيث يستعد السباحون للانطلاق قبل طلقة البداية وذلك بان يشدوا عضلات أرجلهم ، كما يتجنبون الغير صحيح بمسك الحائط بأذرعتهم وتشير البحوث العلمية أن البدء الخاطف أسرع في سباحات الحرة والفراشة ، بينما هناك قليل من الشك في أن البدء الخاطف أسرع في سباحة الصدر حيث يكون الدخول للماء عميقاً والانزلاق طويل تحت الماء ولذلك يفضل المدربون البدء العادي في سباحة الصدر


المطلب الثاني
حركات البدء


التحليل الحركي للبدء من أعلى :

1-وضع البداية التقليدي :

يقف السباح مستقراً على مكعب البدء بأن يمسك بأصابعه حافة المكعب والكعبين متباعدين قليلاً واتساع الرجلين تعادل عرض الحوض ، مع ثني الجذع أماما أسفل مع ثني الركبتين قليلاً . ووضع الذراعين ممتدين لأسفل وتتجه راحة اليد للخلف .

2-الارتقاء :
يميل السباح للأمام حتى السقوط مع حركة الذراعين للأمام إذا كانتا للإمام حتى ينقل مركز ثقل الجسم إلى أطراف أصابع القدم مع فرد الركبتين مع مرجحة الذراعين للحصول على القوة الدافعة .

3-الطيران :
يأخذ الجسم الوضع الممتد المفرود عند دخول الماء . الذي يكون أولا بالأصابع ثم باقي الجسم .

4-الانزلاق :
يكون على عمق مناسب حوالي 2 قدم مع مراعاة أن يظل الجسم مفروداً .
ملحوظة: يتميز البدء الخاطف عن البدء العادي بأنه في وضع البداية تكون الرأس متجهة إلى أسفل والنظر نحو الماء بينما تكون الركبتان اكثر انثناء بالقدر الذي يسمح لليدين بمسك مقبض المكعب الخاصة بذلك ، كما يتميز بثني المرفق بقوة مع سقوط الرأس لأسفل ليصبح الجسم متكوراً بشكل يزيد عن البدء العادي نتيجة قوة الدفع المنخفضة
.
 

التوقيع


  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 05:58 PM   رقم المشاركة : [11]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


افتراضي رد: تاريخ وأهمية السباحة

التحليل الحركي للبدء من أسفل :

1-وضع البداية :
يتم البدء هنا بنزول السباح إلى داخل الماء ويمسك بمقبض مع اليدين باتساع الكتفين ، ويضع القدمين على الحائط مع الاحتفاظ بـأصابع القدمين تحت سطح الماء . وليس من الضروري أن تكونا في مستوى واحد ، وعند سماع إشارة البدء يثني السباح الذراعين مما يؤدي إلى رفع الجسم والرأس لأعلى وللأمام تجاه الحائط أو مكعب البدء .

2-الارتقاء :

يلقى السباح برأسه للخلف بقوة مع فرد الرجلين ومرجحة الذراعين مستقيمين في قوس للخارج ، بحيث تكون الذراعين ممدين خلف الرأس والإبهامان متلازمان وراحتا اليدين متجهين لأعلى .

3-الطيران :
يحاول السباح رفع جسمه خارج الماء على قدر المستطاع مع التقويس قليلاً .

4-دخول الماء :
يكون بأصابع اليد أولا ثم باقي الجسم بزاوية صغيرة في مدى غير عميق ، وتبقى الذراعين مفرودتين .

5-الانزلاق :

تكون على عمق 50 سم عندها يبدأ السباح في ضربات الرجلين وأول شدة لإحدى الذراعين .
التحليل الحركي للدوران في السباحة

المطلب الثالث
الدوران في سباحة الزحف على البطن.


أ-الدوران بالشقلبة :
1-الاقتراب :
يؤدي بسرعة من مسافة تمكن السباح من دفع الحائط بالقدمين .
2-الدوران :
عندما يكون الجسم مفروداً يبدأ السباح بتحريك اليدين بجانب الفخذين ، بحيث تتجه راحتا اليدين لأسفل وثني الذقن نحو الصدر ، ثم يقوم السباح بعمل تقوس بتحريك الرأس والذراعين لأسفل حتى مرحلة التدوير ثم تقوي إحدى اليدين بإداة حركة متقاطعة فيأخذ الجسم وضع التكور .

3-اللمس :
يكون الجسم في الوضع الأفقي بعد استكمال حركة التدوير . وتكون الركبتين مثنيتين .

4-الدفع :
يكون بالرجلين وقوة على عمق 30-50سم بحيث يحتفظ السباح بالجسم مفرودة والرأس بين الذراعين ومتجه لأسفل.

5-الانزلاق :
يستمر الجسم في الانزلاق مستفيداً من دفع الحائط مع توجيه اليدين والرأس لأعلى قليلاً .

ب-البدء المحوري :
1-الاقتراب:
يؤدي بزيادة سرعة السباح والعين على حائط النهاية دون اضطراب.

2-اللمس :
يتم على 15-25سم باليدين والأصابع لأسفل نحو اتجاه الدوران مع ثني المرفق .
3-الدفع :
يتم بفرد القدمين بقوة لدفع الحائط مع الاحتفاظ بالجسم مفروداً

ثانياً : الدوران في سباحة الزحف على الظهر :

أ-الدوران بأداء نصف شقلبة للخلف :
1-الاقتراب:
يؤدي بالسباحة السريعة مع توجيه النظر للخلف .

2-اللمس :
تمتد الذراع للخلف بحركة دورانية ليتم اللمس أسفل سطح الماء بأصابع اليد ، ثم يثني الذراع قليلاً .

3-الدوران :
يتم تدوير الجسم في اتجاه الذراع التي تلمس الحائط بحيث يكون كتف هذا الذراع هو محور الدوران ، ثم تدفع للخلف وثني الأخرى نحو الجسم ، وعندما تتحرك الرجلين وثني نحو الحائط فإن الجسم يدور قليلاً
.
4-الدفع :
يتم بقوة مستغلاً امتداد الرجلين من وضع الثني وامتداد الذراعين كاملاً .


ثالثاً: الدوران في سباحة الصدر :
1-الاقتراب :
هو أفضل وأسهل اقتراب يتم برفع الرأس قليلاً لأعلى .

2-اللمس :
يؤدي باليدين معاً مع سحب الرجلين أسفل الجسم
.
3-الدوران :
يتم بثني الرجلين ويتجه الكعبان للخلف نحو المقعدة يتم تدوير الجسم بحركة تطويحية بالذراع التي يتم جهتها الدوران .

4-الدفع :
يؤدي تحت سطح الماء 30-50 سم بالامتداد الكامل والسريع للرجلين.

5- الانزلاق :
يتم والجسم مفرود تحت سطح الماء .

رابعاً : الدوران في سباحة الفراشة :

يشبه الدوران في سباحة الصدر فاللمس يجب أن يكون باليدين معاً .
مع ملاحظة الأتي :
1-أن فترة الانزلاق تكون أقل لأن سباحة الفراشة أسرع من الصدر .
2- الحركة الرجوعية تؤدي خارج الماء .
 

التوقيع


  رد مع اقتباس
قديم 04-09-2010, 06:02 PM   رقم المشاركة : [12]
عضو بارز

 

الصورة الرمزية ♥Đįмǒ♥


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

♥Đįмǒ♥ غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt

My SMS
laugh,and the world laughs with u,weep and u weep alone
 


Z20480739 رد: تاريخ وأهمية السباحة

المهارات الرياضية.. ومهارات السباحة:

اهتم المختصون في علم الحركة والتعلم الحركي بالمهارة كونها تعد المحور الذي تدور حوله مجمل النظريات و القوانين الخاصة بالاداء الحركي الرياضي. حيث تطورت تلك النظريات لتؤكد ان الانجاز الرياضي يعتمد بشكل رئيس على الاداء المهاري عالي المستوى بجانب اعتماده على الجوانب الاخرى البدنية والنفسية...وغيرها. وبذلك اتجهت المناهج التدريبية للتركيز على صقل المهارة لرفع المستوى المهاري، بعدما كان تركيزها على جوانب اخرى كانت تخدم الانجاز نوعا ما.

وترتبط المهارة بما يسمى بالحركات الاساسية عند الانسان، والتي تولد معه (المشي و القفز والاستلام والرمي والتعلق)، لذلك فعند تقييمنا للتطور المهاري من خلال منحنيات المهارة خلال الزمن، نلاحظ ان المهارة لا تبدأ من نقطة الصفر بل تبدأ من مستوى اعلى بقليل كما ذكرت معظم ادبيات التعلم الحركي. ذلك لان جميع مهارات الالعاب الرياضية تكون لها اساس حركي مشتق من الحركات الاساسية، اضافة الى ذلك فان تلك المهارات تؤدى في محيط واحد وهو المحيط المعتاد لدى الانسان منذ الولادة.

اما في السباحة.. فان الحال مختلف تماماً كون ان المحيط جديد ومختلف عن المحيط المعتاد، اضافة الى ان مهارات السباحة لا علاقة لها بأشكال الحركات الاساسية المولودة، مما يقودنا الى الاعتقاد بأن المهارة في لعبة السباحة تبدأ من الصفر. وهذا ما اكده د. يعرب خيون (استاذ مادة التعلم الحركي في جامعة بغداد) في معرض اجابته على السؤال (هل ان المهارة في السباحة تبدأ من الصفر؟)، حيث اكد على ان المحيط الجديد الذي يكون فيه المتعلم و عدم ترابط اشكال الحركات الاساسية بمهارات السباحة سبباً في كون ان مهارات السباحة تبدأ من الصفر، كما اكد على ان هذا الحال ينطبق ايضاً على رياضة القفز بالمظلات و للاسباب ذاتها.

ان الوضع الطائر الذي يكون فيه السباح والقافز بالمظلة سبب في ايجاد خصوصية لهاتين الرياضتين، وهو ان ذلك الوضع المستمر لفترة طويلة غير معتاد لدى الانسان، كما ان الانتقال خلال ذلك المحيط هو حالة جديدة تماماً مغايرة لحالة الانتقال على الارض في الالعاب الرياضية الاخرى.

ان هذه الحقيقة تقودنا الى ان المجال الرياضي بجوانبه المتعددة هو حالة نسبية لا يخضع بمجمله لقوانين محددة . فما ينطبق تماماً على احدى الالعاب الرياضية قد لا ينطبق او ينطبق بشكل جزئي على لعبة اخرى من تلك الالعاب، مما يولد مجالاً خصباً للبحث و الدراسة و طرح النظريات.


واهم المهارات الاساسيه فى رياضه السباحه:



1.تعلم السباحه تحت الماء

_الغوص البسيط تحت الماء

_تفتيح العينين تحت الماء

_الغوص فى الماء بالرأس اولا


2.تعليم الوثب فى الماء

_الوثب فى ماء ضحل بالمساعده

-الوثب فى ماء ضحل بدون مساعده

-الوثب فى ماء عمق الكتف

-الوثب بالرأس اولا


3.تعليم الانزلاق

-تمرينات اعداديه للانزلاق على البطن والظهر

-الانزلاق بواسطه دفع قاع الحمام

-الانزلاق بواسطه دفع حافة الحمام


4.تعليم الانتقال فى الماء

-ضربات الرجلين فى السباحه على البطن

-ضربات الرجلين فى السباحه على الظهر

-حركات الذراعين لسبحة الزحف على البطن

-حركات الذراعين لسباحه الزح
 

التوقيع



التعديل الأخير تم بواسطة ♥Đįмǒ♥ ; 04-09-2010 الساعة 06:04 PM
  رد مع اقتباس
قديم 06-09-2010, 07:25 PM   رقم المشاركة : [13]
مشرفة ادارية

 

الصورة الرمزية baskota-lab


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

baskota-lab غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Kuwait


 


My SMS
اللَّهُمَّ أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَضِلَّ أَوْ أُضَلَّ أَوْ أَزِلَّ أَوْ أُزَلَّ أَوْ أَظْلِمَ أَوْ أُظْلَمَ أَوْ أَجْهَلَ أَوْ يُجْهَلَ عَلَيَّ
 


افتراضي رد: تاريخ وأهمية السباحة

كفيتي ووفيتي وجد معلومات غنيه ومفيده
وستبقى في ذاكره طرب


 

التوقيع


.

  رد مع اقتباس
قديم 06-10-2010, 01:08 AM   رقم المشاركة : [14]
مشرف

 

الصورة الرمزية نهى سعيد


بيانات العضو  






 

معلومات إضافية
 

الحالة :

نهى سعيد غير متواجدة حالياً

جنس العضو :

الجنس: female

علم الدولة :

علم الدولة Egypt


 


My SMS
بعض الناس يظنون : أن التجاهل يجذبني إليهم ...لكنهم لا يعلممون أن التجاهل : هوَ الذي أخرج الكثيرين مـَن حياتي !!! ♥
 


افتراضي رد: تاريخ وأهمية السباحة

يسلموووو
على الموضوع
والله يعطيك العافيه

 

التوقيع


آلقـسۈة
لـيسَت دَآئمـاً عُنـۈآטּ آلقُلـۈب آلميتَـہ •●

فــَ بعضُ آلقُلـۈبِ آلطـيبَـہتَقسـۈ لأنهـآ خَـآئفـہ [] !!!



  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع






الساعة الآن 09:25 PM.

طرب - الأرشيف - الأعلى

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.